ثلانون مليار دولار رأسمال البنوك الإسلامية الخليجية

Al-Mashora

30 مليار دولار رأسمال البنوك الإسلامية الخليجية

 

ذكرت دراسة حديثة أن حجم القاعدة الرأسمالية للمصارف الإسلامية في دول مجلس التعاون الخليجي وصلت إلى قرابة 30 مليار دولار وأشارت الدراسة الصادرة عن شركة " تال " للتنمية السعودية إلى أن منطقة الخليج شهدت في الآونة الأخيرة بروز ظاهرة البنوك والمصارف الإسلامية على مستويات مختلفة سواء من تحويل البنوك التجارية إلى إسلامية أو فتح فوع تتماشى مع الشريعة الإسلامية أو تأسيس بنوك جديدة عملها الأساسي وفق الشريعة الإسلامية .

ولفتت الدراسة إلى أن صناعة التمويل الإسلامي بدأت تكتسب اعترافا متزايدا واهتمام في أوساط الصناعة المالية العالمية . وقد أثبتت قدرتها على ابتكار المنتجات وتطويرها والاستفادة من التجارب المكتسبة في قطاعات المصارف والمؤسسات المالية الإسلامية .

منوهة إلى أنه تم تأسيس عدة بنوك إسلامية في منطقة الخليج خلال الأشهر الماضية وذلك للطلب الكبير في المنطقة بالإضافة الى التوسع عالميا في الطلب على مثل هذه البنوك التي تتوافق مع الشريعة الإسلامية والتي أثبتت جدواها حتى في الدول الغربية حيث تم افتتاح فروع إسلامية .

وأضافت الدراسة أن البنك المركزي الماليزي في ماليزيا منح 3 تراخيض للعمل المصرفي لكل من بيت التمويل الكويتي وشركة الراجحي المصرفية للاستثمار وتحالف البنوك ( يضم بنك قطر الإسلامي و بنك أر . يو . اس . دي الاستثماري وبيت الاستثمار العالمي ) كما نمت وتوسعت البنوك التقليدية الخليجية طوال الفترة الماضية في توسيع دائرة نشاطها المصرفي الإسلامي وتطوير أقسام إسلامية متخصصة تلبية للطلب العالمي على هذه المنتجات والخدمات المطابقة للشريعة ومن أبرز هذه المبادرات تلك التي قام بها البنك الأهلي التجاري السعودي بل اتجهت بعض البنوك الأخرى في منطقة الخليج لتحويل كامل نشاطها للعمل المصرفي الإسلامي مثل بنك الشارقة الوطني والبنك العقاري الكويتي وبنك الجزيرة السعودي وبنك الشرق الأوسط ( تابع لبنك الأمارات الدولي )

  © Copy rights Al-Mashora