بوينج كابيتال - تحث شركات الطيران للجوء إلى المصارف الإسلامية

وائل مهدي



 

http://alwatan.com.sa/news/newsdetail.asp?issueno=3313&id=122692&groupID=0
 
«بوينج كابيتال» تحث شركات الطيران للجوء إلى المصارف الإسلامية
 
 

جون ماثيوس
 
جدة: وائل مهدي
 
حثت شركة "بوينج كابيتال" الذراع المالي لشركة بوينج لصناعة الطائرات شركات الطيران في المنطقة إلى التوجه للمصارف الإسلامية للحصول على تمويل لشراء الطائرات، بعد أن تراجع دور البنوك التجارية على مستوى العالم في تمويل صناعة الطيران وتعثر شركات الطيران في توفير تمويل ذاتي لها.
ويأتي ذلك لأن شراء الطائرات في عام 2009 سيكون عملية مكلفة جداً لشركات الطيران العربية رغم أنها لا تواجه تراجعاً في أعداد المسافرين بل على العكس من المتوقع أن يزداد عددهم بأكثر من 8% هذا العام مقارنة بعام 2008 طبقاً لتوقعات الاتحاد العربي للنقل الجوي.
فشركات الطيران العربية التي كانت تعتمد على قروض البنوك التجارية العالمية بصورة كبيرة لشراء طائراتها ستضطر إلى البحث عن مصادر جديدة للحصول على تمويل هذا العام بعد انهيار عدد من البنوك إضافة إلى توقع شركة بوينج لفجوة تمويلية بقيمة 4.4 مليارات دولار في طلبيات الطائرات في 2009.
وأمام هذه التطورات حثت شركة "بوينج كابيتال" الذراع المالي لشركة بوينج لصناعة الطائرات شركات الطيران في المنطقة إلى التوجه للمصارف الإسلامية للحصول على تمويل لشراء الطائرات، بعد أن تراجع دور البنوك التجارية على مستوى العالم في تمويل صناعة الطيران وتعثر شركات الطيران في توفير تمويل ذاتي لها.
ويقول المدير العام لخدمات تمويل الطائرات للشرق الأوسط وإفريقيا في شركة بوينج كابيتال، جون ماثيوس في حوار خاص مع "الوطن" خلال تواجده في جدة الأسبوع الماضي إن شراء الطائرات بصيغة تمويل إسلامية يعد أمراً مثالياً حيث إن شراء الأصول متوافق تماماً مع المصرفية الإسلامية.
وتمنى ماثيوس أن يزداد الاهتمام في التمويل الإسلامي من قبل شركات الطيران خاصة أن شركتي الإمارات وطيران الاتحاد الإماراتيتين اشترتا طائرات في العام الماضي من خلال
تمويل إسلامي.
وكانت طيران الإمارات قد تمكنت العام الماضي من الحصول على تمويل إسلامي بقيمة 265 مليون دولار لشراء طائرتين من طراز (بوينج 777). وقام بترتيب التمويل بنك نور الإسلامي وساهم فيه كل من بنك باركليز البريطاني ومجموعة سامبا المالية وبنك ستاندرد شارترد.
أما طيران الاتحاد المملوك لحكومة أبوظبي فقد تمكن من شراء طائرة من طراز (إيرباص A340) بتمويل إسلامي حصل عليه من بنك الهلال الإسلامي بقيمة 110 ملايين دولار.
ويضيف ماثيوس: "في السنوات الثلاث التي سبقت الأزمة المالية العالمية لم نكن نقدم الكثير من الدعم للشركات الراغبة في الحصول على تمويل لشراء الطائرات، ولكن الأزمة صعبت التمويل على هذه الشركات". وقال: "حاولنا توفير مليار دولار هذا العام لشركات الطيران العالمية ولكننا لم نتمكن حتى الآن سوى من توفير 500 مليون دولار". وكانت البنوك التجارية الأمريكية في السبعينات تلعب الدور الأكبر في تمويل قطاع الطيران وانتقل الدور إلى البنوك اليابانية في الثمانينات ثم أصبحت البنوك الأوروبية منذ التسعينات هي الأكثر نشاطاً في تمويل صفقات شراء الطائرات.
ورغم تأثيرها الكبير على التمويل إلا أن الأزمة المالية التي عصفت بالأسواق العالمية لم تقض على دور البنوك التجارية ومثيلاتها بل حدت فقط من قدرتها على تمويل قطاع الطيران.
ووفقاً لتقديرات بوينج كابيتال فإن حجم صفقات تسليم الطائرات في عام 2009 على مستوى العالم سيصل إلى 68 مليار دولار في المجمل ستقدم البنوك التجارية 18.2 مليار دولار منها فيما تبلغ قيمة الطلبيات المدفوعة نقداً 13.6 مليارا منها وستتبقى هناك فجوة بقيمة 4.4 مليارات دولار من إجمالي الصفقات ولكن الشركة تقول إن هذه الفجوة تحت السيطرة ويسهل توفيرها. وقال ماثيوس معلقاً: "لا تزال هناك مصادر تمويل أخرى فمازال هناك شركات تمويل طائرات نشطة وما زال هناك بنوك تجارية نشطة كذلك خاصة البنوك الفرنسية".
وأضاف "هناك أيضا مؤسسات تشجيع الصادرات والواردات مثل بنك الاستيراد والتصدير الأمريكي الذي ضاعف تمويله لشركات الطيران في العام الجاري". ويقوم بنك الاستيراد والتصدير الأمريكي بتقديم قروض مباشرة لشركات الطيران الراغبة في شراء طائرات أمريكية الصنع أو ضمانات للمصدرين الأمريكيين.
وقدم البنك ضمانات بقيمة 5.5 مليارات دولار العام الماضي لضمان تصدير 97 طائرة تجارية لأكثر من 17 شركة طيران في العالم وشركتي تمويل طائرات، بحسب التقرير السنوي للبنك عن عام 2008، ومن المتوقع أن يتضاعف هذا الرقم إلى 10 مليارات دولار في العام الجاري.
واستفادت العديد من شركات الطيران الخليجية من ضمانات بنك الاستيراد والتصدير الأمريكي خلال السنوات الماضية وعلى رأسها الخطوط السعودية التي حصلت على ضمانات وتسهيلات بقيمة 2.6 مليار دولار منذ عام 1999 لشراء طائرات أمريكية.
 

 

Othman bin Zaheer

Asst. Manager

Arab National Bank

Islamic Banking Dept.

Representative of the General Council for Islamic Banks in KSA

Writer in Saudi  newspaper” aleqtisadiah”

Mobile:  +966 502 11 21 68  +966 502 11 21 68