أربعمئة وخمسة عشربليون دولار أصول المصارف والمؤسسات الإسلامية في الخليج

Al-Mashora

415 بليون دولار أصول المصارف والمؤسسات الإسلامية في الخليج

في أحدث تقرير مالي لمعهد الدراسات المصرفية

 

-        الكويت تحتل المركز الثالث خليجيا بعد السعودية الإمارات في إجمالي الأصول المصرفية .

-        " بيتك " أقوى مؤسسة مالية إسلامية خليجيا بـ11 بليون دولار بعد " الراجحي السعودي "

أكد أحدث تقرير مالي أعده معهد الدراسات المصرفية أن إجمالي الأصول للمصارف التقليدية في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي 2003 / 2004 قد بلغ 8 , 360 بليون دولار أميركي حيث تراوح إجمالي الأصول لها منفردة ما بين 341 مليون و 8, 4 3 مليون دولار , بينما بلغ إجمالي الأصول للمؤسسات المالية الإسلامية الكبرى 4 , 54 بليون دولار وتراوح إجمالي الأصول لها منفردة ما بين 335 مليون و 8 , 20 مليون دولار , لافتا إلى أن إجمالي الأصول للمصارف التقليدية والمؤسسات المالية الإسلامية الواردة في التقرير 415.2 بليون دولار .

أوضح المعهد في إصداره السابع عشر من التقرير أنه يضم أكبر 50 مصرفا بدل مجلس التعاون لدول الخليج من حيث حجم الأصول موزعة على النحو التالي الكويت 8 ومملكة البحرين 7 بنوك وسلطنة عمان 6 وقطر 4 والمملكة العربية السعودية 9 والإمارات العربية المتحدة 16 بالإضافة إلى 13 مؤسسة مالية إسلامية كبرى.

أوضح التقرير أن المملكة العربية السعودية تحتل المركز الأول في الأصول للمصارف التقليدية بـ 147.7 بليون دولار يليها الإمارات بنحو 50 في المئة حيث بلغت أصول مصارفها 77.2 بليون دولار تليها الكويت في المركز الثالث بـ 54.6 بليون دولار ثم البحرين بـ 51.3 بليون دولار ثم قطر بـ 18.5 بليون دولار ثم سلطنة عمان بـ 11.5 بليون دولار في حين بلغ متوسط حجم الأصول لكل بنك في هذه الدول 16.4 بليون دولار للبنك في الإمارات و 4.6 بليون دولار في قطر و 1.9 بليون دولار للبنك في عمان , موضحا أن متوسط البنك في الخليج بلغ 7.2 بليون دولار .

وذكر التقرير أن المؤسسات المالية الإسلامية الخليجية بلغ أجمالي الأصول فيها 54.4 بليون دولار حيث احتلت المؤسسات السعودية المركز الأول من حيث الأصول حيث بلغت 20.8 بليون دولار تليها المؤسسات الإماراتية 13.4 بليون دولار ثم المؤسسات الكويتية 11.7 بليون دولار ثم المؤسسات البحرينية في المركز الثالث بأصول بلغت 5.1 بليون دولار , أما متوسط حجم الأصول للمؤسسات في كل دولة من دول مجلس التعاون الخليجي على متوسط حجم الأصول وفقد ساهم وجود مؤسسة واحدة في السعودية في تربعها على المركز الأول بمتوسط بلغ 20.8 بليون دولار ثم تليها الكويت في المركز الثاني 11.7 بليون دولار ثم مؤسسات الإمارات في المركز الثالث 3.3 بليون دولار و 1.7 بليون دولار للمؤسسات المالية في قطر وبليون دينار للمؤسسات البحرينية في حين بلغ متوسط حجم الأصول للمؤسسات الخليجية نحو 4.2 بليون دولار .

كما تضمن التقرير ترتيبا لمصارف والمؤسسات المالية وفقا للمؤشرات الرئيسية كالأصول والودائع والقروض وحقوق الملكية وصافي الربح والعائد على حقوق الملكية واستعرض التقرير أهم خمسة مصارف تقليدية وفقا لحجم الأصول فيها للعام 2004 حيث احتلت 3 مصارف سعودية المراكز الأولى بتقديمها البنك الأهلي التجاري بأصول 34.8 بليون دولار ثم مجموعة سامبا المالية بـ 25.3 بليون دولار والرياض بأصول بلغت 19.8 بليون دولار ثم جاء بنك الخليج الدولي البحريني في المركز الرابع 19.1 بليون دولار وأخيرا بنك الكويت الوطني في الكويت في المركز الخامس بـ 18.9 بليون دولار .

وأوضح التقرير أن شركة الراجحي المصرفية للاسثتمار السعودية احتلت المركز الأول على مستوى المؤسسات المالية الإسلامية وفقا لحجم الأصول فيها خلال 2004 بإجمالي 20.8 بليون دولار يليها بيت التمويل الكويت ( بيتك ) بأصول بلغت 11.7 بليون دولار ثم بنك دبي الإسلامي 8.3 بليون دولار .
عودة
© Copy rights Al-Mashora