من:                                               Dr. Samer Kantakji [kantakji@gmail.com]

تاريخ الإرسال:                             21 تشرين الأول, 2008 06:06 ص

إلى:                                               'oklla66@hotmail.com'

الموضوع:                                    Q&A

 

cid:1.1460169128@web28003.mail.ukl.yahoo.com

السلام عليكم ورحمة الله

هل تدق الأزمة المالية العالمية نهاية الرأسمالية في العالم؟

إن المتتبع لتاريخ النظم التي سادت واندثرت، يلاحظ تلونها بحسب الحاجة التي تمليها عليها الظروف المستجدة، ومنشؤ ذلك ومرده أن ثوابت هذه النظم نسبية قابلة للتعديل وهذا ما يُسمى بالبرغماتية. لذلك قد تنتهي الرأسمالية بشكلها الحالي أو قد تضعف لكنها ستجد لنفسها متنفساً آخر سواء بلون جديد أو بثوب مجدد.

إن ما يجمع بين الأنظمة الاقطاعية والبورجوازية والشيوعية والاشتراكية والرأسمالية ورأسمالية القلة، تركيزها على المادية كمنطلق وغاية. وإن حاول بعضها بث بعض الأخلاقيات، فإن ما فيها من بذور فساد وإفساد قادرة على تغيير هذه الأخلاقيات وطمسها. لذلك نجد أن الفساد في هذه الأنظمة هو عامل مشترك. وطالما أن القوة هي مصدر الحق، فإن أي شكل وليد لن يخرج عما سلف قيد أنمولة.

وليعلم أهل التجارب الاجتماعية أنَّ الإنسان ليس عبداً لأهوائهم وأنَّ الشعوب ليست حقولاً لتنفيذ أفكارهم وتطبيق تجاربهم، فهي ليست كالتجارب التجريدية التي تستهلك ورقة وقلماً وقليلاً من الوقت والجهد الذهنيِّ، أو كالتجارب العلمية التي يكفيها مخبرٌ وبعض الأدوات لتحصيل النتائج. إنَّ تجاربهم تستهلك أمماً بأكملها، تقضي على شعوب بقضِّها وقضيضها، وتستنزف من الطَّاقات والإمكانيات ما يعجز العقل عن إحصائها، وتصرف من الزمن عقوداً بل قروناً. وغالباً ما يتخلَّى أصحاب هذه التجارب عنها وينبذونها وراء ظهورهم مخلِّفين معها شعوباً مسحوقة وأمماً تائهة وإمكانات ضائعة.

 

لتحميل كتاب.. ضوابط الاقتصاد الإسلامي في معالجة الأزمات المالية العالمية

لا تنس المسلمين من الدعاء الصالح..

 

Dr. Samer Kantakji

The Moderator of Islamic Business Researches Center

School of Islamic Economics Chairman - Pebble Hills University, Europe

 

website: www.kantakji.com

email:      kantakji@gmail.com

Mobile:  +963 944 273 000

Fax:         +963 33   230 772

cid:2.1460169128@web28003.mail.ukl.yahoo.com