تجربة البنوك التجارية السعودية في بيع المرابـحــــــة للآمر بالشــــــراء ( دراسة تحليلية تقويمية )

عبد الرحمن بن حامد بن علي الحامد

الرقم (  55 )

عنوان البحث: تجربة البنوك التجارية السعودية في بيع المرابـحــــــة للآمر بالشــــــراء  ( دراسة تحليلية تقويمية )
الدرجـــــــــــــــة : ماجستير


اسم الباحث : عبد الرحمن بن حامد بن علي الحامد

اسم المشرف :    د/ محمد بن سعدو الجرف

تاريخ المناقشة :     1423 هـ

عدد الصفحات:  509 صفحة

هدف البحث :

يهدف البحث إلى تقويم تجربة البنوك التجارية السعودية في بيع المرابحة للآمر بالشراء وذلك بعرض المشكلات والمخالفات الشرعية ثم عرض الحلول والمقترحات وإيضاح الدوافع والآثار الاقتصادية على المصارف وعلى المتمولين بالمرابحة

منهج البحث :

استخدم الباحث المنهج الوصفي والتحليلي والاستنباطي في تقويم تجربة البنوك التجارية السعودية لبيع المرابحة – للآمر بالشراء.

خطة البحث:

جاءت الرسالة في مقدمة وثلاثة فصول وخاتمة .

المقدمة .

الفصل الأول : الإطار النظري لبيع المرابحة للآمر بالشراء .

الفصل الثاني : الدوافع والآثار الاقتصادية  لبيع المرابحة للآمر بالشراء.

الفصل الثالث : تقويم التجربة .

الخاتمة.

أهم النتائج:

1-يعدّ الدافع الديني من أهم دوافع الطلب على التمويل بالمرابحة .

2-من أكبر دوافع المصارف السعودية التقليدية على منح التمويل بالمرابحة هو المحافظة على عملائها ، وكسب عملاء آخرين ، بسبب إقبال المتمولين على المصارف الإسلامية بدافع ديني ، مما وضع المصارف السعودية في موقع منافسة غير عادلة مع المصارف الإسلامية

3-يحقق الضمان المشروط في بيع المرابحة للمصارف زيادة الودائع الأصلية بأضعاف حجم التمويل الممنوح ، وبالتالي زيادة السيولة، ومن ثم زيادة قدرة المصارف على التمويل وزيادة الربحية .

4-يعدّ التمويل بالمرابحة كمنتج إسلامي أقرب البدائل للتمويل بالفائدة، وبالتالي يمثل أفضل الطرق لبداية التحول نحو العمل المصرفي الإسلامي، وبالتالي تمكن المصارف السعودية من مواجهة المنافسة مع المصارف الدولية والتي تقدم المنتجات الإسلامية بشكل مميز .

5-لتحقيق الكفاءة وتطبيق القواعد الشرعية يجب على المصارف تكوين هيئات شرعية مستقلة عن إدارة المصرف ماليا ، يعرض عليها جميع إجراءات بيع المرابحة وغيرها من المنتجات الإسلامية ، وتكوين هيئة رقابة شرعية تقوم بالإشراف على تطبيق إجراءات التمويل بالمرابحة . وتدريب موظفي المصرف ، في المعاهد المتخصصة،على كيفية تطبيق إجراءات البيع

6-تقدم المصارف السعودية التمويل بالمرابحة بالأجل المتوسط والطويل – خلافا لطبيعة المصرف التجاري – وذلك بسبب انخفاض مخاطر التمويل نظرا لقوة الضمان المقدم ولزيادة الأرباح بشكل مضاعف مع مضاعفة الأجل ولاستمرار تحويل الضمان مع استمرار أجل السداد مما يزيد من حجم الودائع الأصلية .

7-زيادة الطلب على التمويل بالمرابحة لايعني زيادة الطلب على السلع التي يتم التمويل بها .