النظام المالي الإسلامي من خلال كتاب الأموال لأبي عبيد

خالد بن عبد الله الروقي

 

الرقم ( 23 )

عنوان البحث: النظام المالي الإسلامي من خلال كتاب الأموال لأبي عبيد
الدرجــــــــــــــة : ماجستير
اسم الباحث: خالد بن عبد الله الروقي

اسم المشرف : الفقهي: د. أحمد يوسف شاهين.

الاقتصادي: د. رفعت السيد العوضي.
تاريخ مناقشة : 1407هـ
عدد الصفحات : 394 صفحة.

هدف البحث:

يهدف البحث إلى توضيح معالم النظام المالي الإسلامي، واستخراج الأسس والقواعد التي يمكن الاعتماد عليها في فرض الإيرادات العامة وطرق تحصيلها وسبل صرفها وكيفية الموازنة بينها من خلال كتاب الأموال لأبي عبيد.

منهج البحث:

اتبع الباحث المنهج التاريخي والاستنباطي لمعرفة إسهامات أبي عبيد في النظام المالي الإسلامي سواء بشكل مباشر أو غير مباشر ومقارنة ذلك بالفكر المالي الوضعي.

 

خطة البحث:

تقع هذه الدراسة في ثلاثة أبواب وخاتمة:

الباب الأول: الفقه المالي من خلال كتاب الأموال (الزكاة، أموال المصالح).

الباب الثاني: النظام المالي الإسلامي (الإيرادات، النفقات، الموازنة العامة).

الباب الثالث: الآثار الاقتصادية والاجتماعية للمالية العامة والنظام المالي الإسلامي.

أهم النتائج :

1-يعد أبو عبيد من أوائل الفقهاء الذين أفردوا الفقه المالي بدراسة مستقلة فقد جمع شتات المسائل المالية ورتبها على أبواب الفقه المعروفة.

2-تفوق النظام المالي الإسلامي على الفكر الوضعي سواء في جانب الإيرادات أو النفقات.

3-أسبقية الفكر المالي الإسلامي في معرفة الموازنة العامة قبل معرفة أوروبا لها بزمن بعيد.

4-للنفقات العامة في الإسلام آثار إيجابية على التقدم الاقتصادي وتخصيص الموارد وإعادة توزيع الدخل وحُسن توزيع الثروة.