المشروع العام في الاقتصاد الإسلامي

عبد الله بن حاسن الجابري

الرقم ( 25 )

عنوان البحث: المشروع العام في الاقتصاد الإسلامي
الدرجــــــــــــــة : ماجستير
اسم الباحث: عبد الله بن حاسن الجابري

اسم المشرف: الفقهي: د. يوسف عبد الهادي الشال.

الاقتصادي: د. رفعت السيد العوضي.

تاريخ المناقشة : 1407هـ.

عدد الصفحات: 320 صفحة.

 

هدف البحث:

تهدف الدراسة إلى معرفة موقف الفكر الاقتصادي الإسلامي من المشروع العام، وتنبع أهمية هذا الموضوع من احتلال القطاع العام جزءاً كبيراً من الاقتصاد القومي الحديث، حيث أصبح هذا القطاع وسيلة فعَّالة تجنح إليه جميع الدول لتحقيق التنمية الاقتصادية أو تحقيق التوازن بين أفراد المجتمع، هذا إلى جانب ما تحققه هذه المشروعات العامة من إيرادات في الفكر المالي المعاصر إلى جانب الإيرادات العادية.

 

منهج البحث:

اتبع الباحث المنهج الاستنباطي القائم على ترتيب النتائج على مقدمات مسلَّمة مسبقاً، وفي بعض جوانب البحث انتهج الباحث المنهج الوصفي في دراسة المشروع العام في الاقتصاد الوضعي ومقابلة ذلك بالفكر الإسلامي.

 

خطة البحث:

تقع هذه الدراسة في ثلاثة أبواب وخاتمة:

الباب الأول: المشروع العام في الاقتصاد (تعريفه، أشكاله، معايير قيامه، أهدافه، كيفية تحديد أثمان منتجاته).

الباب الثاني: أشكال المشروع العام في الإسلام (الاستغلال الزراعي والرعوي، المرافق والخدمات الأساسية، الاستغلال الصناعي).

الباب الثالث: وظائف ومعايير وتكييف المشروع العام في الإسلام (الاقتصادية، الدفاعية، المالية، معايير المشروع العام في الإسلام وتكييفه شرعياً).

 

أهم النتائج:

 

1-يتسم حجم المشروعات العامة في الاقتصاد الإسلامي بالمرونة فهو يضيق ويتسع وفقاً لأحوال المسلمين وظروفهم في كل عصر وقطر وما تقتضيه مصالحهم العامة.

2-أن تعريف المشروع في الاقتصاد الإسلامي لا يبعد كثيراً عن تعريفه في الاقتصاد الوضعي من الناحية الشكلية، وإن كان هناك بعض المزايا له كحجم المشروع وأصليته والمنفعة المتحققة من رواء قيامه.

3-يسهم المشروع العام في الإسلام في تحقيق بعض الوظائف الاقتصادية المختلفة.