الدوافع والضمانات والآثار الاقتصادية للاستثمار الأجنبي المباشر من منظور الاقتصاد الإسلامي

طلال منصور الذيابي

الرقم     (  56 )

 عنوان البحث : الدوافع والضمانات والآثار الاقتصادية للاستثمار الأجنبي المباشر من منظور الاقتصاد الإسلامي
الدرجـــــــــــــــة : ماجستير


اسم الباحث: طلال منصور الذيابي
اسم المشرف : د. خلف سليمان النمري.
تاريخ المناقشة :  1423هـ
عدد الصفحات 302  صفحة.

هدف البحث:

يهدف البحث إلى بيان أهمية الاستثمار الأجنبي المباشر وحوافزه ودوافعه وآثاره المتوقعة في العالم الإسلامي، مع بيان طرق الاستفادة من الضمانات والحوافز في النظام الجديد... وتوضيح ذلك بالتطبيق على المملكة العربية السعودية.

منهج البحث:

اتبع الباحث في الجانب النظري المنهج الوصفي، وفي الجانب التطبيقي المنهج التاريخي والاستنباطي والتحليلي.

خطة البحث:

 تقع هذه الدراسة في مقدمة وفصل تمهيدي وبابين وخاتمة:

الفصل التمهيدي: تناول فيه الباحث مفهوم الاستثمار الأجنبي وأنواعه وأشكاله.

الباب الأول: اختص بالجانب النظري، وتناول فيه الباحث أهمية ودوافع وضمانات وحوافز الاستثمار الأجنبي في العالم الإسلامي، وضوابط الاستثمار الأجنبي وآثاره الاقتصادية.

الباب الثاني: خصصه الباحث للجانب التطبيقي وتناول فيه الاستثمار الأجنبي المباشر في المملكة العربية السعودية من زوايا متعددة منها الأنظمة والأجهزة الإدارية المسئولة عنه، والمزايا والضمانات والحوافز المختلفة التي قدمها نظام الاستثمار الأجنبي الحالي، وواقع وآثار الاستثمار الأجنبي بالمملكة العربية السعودية.

أهم النتائج:

6- تؤدي سياسات وإجراءات الدولة تجاه الاستثمار الأجنبي دوراً نحو القضاء على السلبيات وتحقيق الإيجابيات، وتزايد الاستثمارات الأجنبية في الدول النامية، وأن الاستثمارات الأجنبية أفضل من القروض والأساليب التمويلية الأخرى من حيث التكلفة والعائد وتحقيق الجانب الشرعي.

7- تعاني معظم الدول الإسلامية من فجوة الموارد المحلية، ولا يمكن للاستثمارات الأجنبية أن تحقق الأهداف المطلوبة منها، وتدني الإنتاج التقني في العالم الإسلامي واعتماده في احتياجاته التقنية على الدولة المتقدمة، وتتحقق الاستفادة القصوى من نقل التقنية بمشاركة الوطنيين، وقدرة الدولة المضيفة على استيعاب التقنية.

8- لكي تحظى الاستثمارات الأجنبية بالاستقرار يجب إلغاء سعر الفائدة وعدم التعامل به، وقد قدمت الدول الإسلامية الكثير من الحوافز والضمانات الكفيلة بجذب الاستثمارات الأجنبية، ويجب الاهتمام بوضع الضوابط الشرعية والاقتصادية للقضاء على سلبيات الاستثمار الأجنبي والاستفادة من إيجابياته.

 

9- الاستثمارات الأجنبية أقل العوامل تأثيراً على سعر الصرف، وأثرها الإيجابي تمثل في توفير الفرص الوظيفية للأيدي العاملة بالدولة المضيفة.

10- أضاف نظام الاستثمار الأجنبي الجديد بالمملكة العربية السعودية العديد من المزايا للمستثمر الأجنبي في إطار ضوابط شرعية... وتركزت الاستثمارات الأجنبية في قطاعي الصناعة والتجارة، وآثارها على الناتج المحلي الإجمالي سالباً لضآلة حجمها السنوي مقارنة برأس المال الوطني، وآثارها إيجابية على الأيدي العاملة، ولا أثر لها على الموارد الطبيعية بالمؤمل منها.