حلول المقاطعة يجب أن تكون ذكية وفعالة

 

السلام عليكم ورحمة الله

حلول المقاطعة يجب أن  تكون ذكية وفعالة..

إن وقف كل أنواع الاستيراد أمر ليس محموداً، فنحن صرنا أمة تابعة لابد لها من الاستيراد. ومن الحلول برأيي:

أولاً:

المقاطعة الشعبية..

لكن لدينا منتجات بديلة كثيرة، فمثلا السندويش والأكل الجاهز لدينا مققابله الأكل المحلي فلنطور مواصفات الأكل المحلي ليكون منافسا وبديلا..

وهناك أنواع عديدة للسيارات وغيرها من المنتجات فلنشجع الشركات التي تقف مع قضايانا أو على الأقل لا تعادينا ولنقاطع الشركات التي تدعم عدونا..

ولم أراد الاطلاع فليتبع الرابط التالي:

http://www.google.com/search?q=%D9%85%D9%83%D8%AA%D8%A8+%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%82%D8%A7%D8%B7%D8%B9%D8%A9+%D8%AF%D9%85%D8%B4%D9%82&ie=utf-8&oe=utf-8&aq=t&rls=org.mozilla:en-US:official&client=firefox-a

المقاطعة الرسمية..

هناك مكتب للمقاطعة يتبع الجامعة العربية ومقره دمشق وهو فعال نوعا ما في بلادنا فلنحث المسؤولين وغرف التجارة في كل بلد أن تقوم بذلك..

لننشر كل تعاون واضح أو مستور بين الشركات المتعاونة مع عدونا بالدليل القاطع لا بالكلام فقط.. وهذا ما دعمنا به صفحة المقاطعة.. فاضغط على أي شعار لتتبع هكذا علاقات http://kantakji.com/fiqh/Files/Boycott/boycott-brands.html.

الاتصال بمكتب المقاطعة بدمشق لإنشاء موقع خاص به على الانترنيت. وأرجو ممن لديه أي رقم اتصال بالمكتب أن يرسله لنا لتتبع الأمر.

 

وثانياً:

بعد تتبع وبيان مدى الخسائر التي لحقت بالشركات التي تمت مقاطعتها، لابد من التفاوض معها لتعود لرشدها ولرفعها من المقاطعة..

 

ثالثاً:

يتوجب على الصناعيين والحرفيين والمزارعين المسلمين إيجاد البدائل فتركيا وإيران مثال يحتذى.

 

إن لكل عضو من أعضاء المجموعة قريب أو صديق من التجار أو المسؤولين أو الصناعيين أو الحرفيين أو المزارعين فليخبر كل واحد منا عشرة من حوله وليوصيهم بأن يفعلوا مثل ما فعل.. كما أن لكل عضو من أعضاء المجموعة مشاركاته في المجموعات فليفعل فعلا حسنا في هذا الشأن..

 

لا تنس الصلاة على نبي الرحمة والدعاء الصالح للمسلمين.