أعماق الفقه بين متون وشروح كل من الحنفية والشافعية

حسام علي عبد الله

أعماق الفقه بين متون وشروح الحنفية والشافعية

وضع الإمام النووي أعظم متون المذهب الشافعي وهو كتاب ( منهاج الطالبين )

وقد شرح لغاية الآن ( 350) شرحا

وقال عنه أحد فقهاء اليمن من الشافعية بعد أن بين بأن الإمام النووي رضي الله عنه قد اختصره من ( 500) كتاب وأنه لن يفك سر الكتاب إلا بباقي الشروح وهو ( 150) شرح يلزمنا لنعرف سر تأليف الكتاب.

ولوقارنا حاشية ابن عابدين رحمه الله مع شروح منهاج الطالبين عند الشافعية لوجدنا ان الأمر اضعاف ذلك

حاشية ابن عابدين
أكبر موسوعة فقهية حقوقية في العالم الإسلامي
معتمدة في الإفتاء والقضاء

تعد حاشية ابن عابدين أوسع دائرة معارف فقهية حقوقية إسلامية حضارية ليس حنفية فقط بل فقهية شاملة جمعت شتات الفقه الإسلامي وقدمت أحكاماً وحلولاً لكثير من القضايا والمشكلات القديمة والمستجدة في مختلف شؤون الحياة منذ زمن الصحابة والتابعين.

حيث عرض المؤلف العلامة ابن عابدين لأقوال الفقهاء وآرائهم دراسة ومناقشة وتحليلاً وترجيحاً مع الدليل والتعليل والتوثيق

وقد أربت مصادر المؤلف التي صدر عنها على ألف مصدر(عدد المصادر التي رجع اليها في الفقه عامة 1000 مرجع).

أما في الفقه الحنفي خاصة فقد جمع المؤلف في هذا الكتاب كتب المتقدمين والمتأخرين من فقهاء الحنفية(وهذا يعني أننا امام مئات ولربما الوف المصادر)،

الأمر الذي وضع هذا الكتاب في مكانة عالية وبهذا لقب ابن عابدين فقيه النفس ومحرر المذهب.

فكم من المصادر يجب علينا أن نستحضر ونفقه لنعرف سر حاشية خاتمة المحققين في المذهب الحنفي....... ابن عابدين رحمه الله