الشیخ والغلام

(( الشیخ والغلام ))
ذھب غلام إلى شیخ لیسأله ثلاثة أسئلة
الغلام:ھل تستطیع الإجابة عن أسئلتي الثلاثة؟
الشیخ:نعم.أستطیع
الغلام:السؤال الأول:لماذا لا نرى الله وھو موجود؟
السؤال الثاني:ما ھو القضاء والقدر؟
السؤال الثالث:لماذا يتألم إبلیس عندما يتعذب في النار مع أنه مخلوق
منھا؟
قام الشیخ وصفع الغلام صفعة قوية،فتألم الغلام
قال الشیخ:ھل تعلم لماذا صفعتك؟
الغلام:لا
الشیخ:صفعتك للإجابة عن أسئلتك الثلاثة
الغلام:ولكنني لم أفھم شیئا
الشیخ:ھل تشعر بالألم عندما صفعتك؟
الغلام:نعم
الشیخ:ھل الألم موجود؟
الغلام:نعم.الألم موجود
الشیخ:وھل ترى الألم؟
الغلام:لا
الشیخ:والله أيضا موجود ولكننا لا نراه بل ھو الذي يرانا
الغلام:وماذا عن إجابة السؤال الثاني؟
الشیخ:ھل حلمت البارحة أنني سوف أصفعك؟
الغلام:لا
الشیخ:ھل تخیلت مرة أنني سوف أصفعك؟
الغلام:لا
الشیخ:ھذا ھو القضاء والقدر
2
الغلام:ماذا عن إجابة السؤال الثالث؟
الشیخ:مما خلقت يدي؟
الغلام:من طین
الشیخ:مما خلق وجھك؟
الغلام:من طین
الشیخ:عندما صفعتك ألم تشعر بالألم؟
الغلام:بلى
الشیخ:يدي خلقت من طین ووجھك من طین إذنا فالطین ضربت الطین ومع
ذلك آلمتك
الغلام:نعم
الشیخ:ھذا ھو إجابة السؤال الثالث