الأمانة

في صباح یوم ربیعي
والشمس الدافئة
تنساب إلي مكتب رجل الأعمال العجوز
والرئیس التنفیذي للشركة التي یملكھا
اتخذ قرارا بالتنحي عن منصبھ وإعطاء الفرصة للدماء الشابة الجدیدة بإدارة شركتھ
لم یرد أن یوكل بھذه المھمة لأحد أبنائھ أو أحفاده وقرر اتخاذ قرار مختلف
2
استدعى كل المسئولین التنفیذیین الشباب إلى غرفة الاجتماع والقي بالتصریح القنبلة
لقد حان الوقت بالنسبة لي للتنحي واختیار الرئیس التنفیذي القادم من بینكم
تسمر الجمیع في ذھول
واستمر قائلا
ستخضعون لاختبار عملي وتعودون بنتیجتھا في نفس ھذا الیوم من العام القادم وفي نفس ھذه
القاعة
والاختبار سیكون التالي:
سیتم توزیع البذور النباتیة التالیة التي أتیت بھا خصیصا من حدیقتي الخاصة
وسیستلم كل واحد منكم بذرة واحدة فقط
3
یجب علیكم أن تزرعوھا وتعتنوا بھا عنایة كاملة طوال العام
ومن یأتیني بنبتھ صحیة تفوق ما لدى الآخرین سیكون ھو الشخص المستحق لھذا المنصب الھام
كان بین الحضور شاب یدعي جیم وشأنھ شأن الآخرین استلم بذرتھ وعاد إلى منزلھ واخبر
زوجتھ بالقصة
أسرعت الزوجة بتحضیر الوعاء والتربة الملائمة والسماد وتم زرع البذرة
وكانا كل یوم لا ینفكان عن متابعة البذرة والاعتناء بھا جیدا
بعد مرور ثلاثة أسابیع بدأ الجمیع في الحدیث عن بذرتھ التي نمت وترعرعت
ما عدا جیم الذي لم تنمو بذرتھ رغم كل الجھود التي بذلھا
مرت أربعة أسابیع ومرت خمسة أسابیع ولا شيء بالنسبة لجیم
4
مرت ستة أشھر – والجمیع یتحدث عن المدى التي وصلت إلیھ بذرتھ من النمو
وجیم صامت لا یتحدث
وأخیرا أزف الموعد
قال جیم لزوجتھ بأنھ لن یذھب الاجتماع بوعاء فارغ
ولكنھا قالت علینا أن نكون صادقین بشان ما حدث
وكان یعلم في قراره نفسھ بأنھا على حق
ولكنھ كان یخشى من أكثر اللحظات الحرجة التي سیواجھھا في حیاتھ
وأخیرا اتخذ قراره بالذھاب بوعائھ الفارغ رغم كل شيء
وعند وصولھ انبھر من أشكال وأحجام النباتات التي كانت على طاولة الاجتماع في القاعة
5
كانت في غایة الجمال والروعة
تسلل في ھدوء ووضع وعائھ الفارغ على الأرض وبقى واقفا منتظرا مجيء الرئیس مع جمیع
الحاضرین
كتم زملائھ ضحكاتھم والبعض أبدى أسفھ من الموقف المحرج لزمیلھم
وأخیرا اطل الرئیس ودخل الغرفة مبتسما
عاین الزھور التي نمت وترعت وأخذت أشكال رائعة ولم تفارق البسمة شفتیھ
وفي الوقت الذي بدأ الرئیس في الكلام مشیدا بما رآه مھنئا الجمیع على ھذا النجاح الباھر الذي
حققوه
توارى جیم في آخر القاعة وراء زملائھ المبتھجین الفرحین
قال الرئیس یا لھا من زھور ونباتات جمیلة ورائعة
6
الیوم سیتم تكریم أحدكم وسیصبح الرئیس التنفیذي القادم
وفي ھذه اللحظة لاحظ الرئیس جیم ووعائھ الفارغ
فأمر المدیر المالي أن یستدعي جیم إلى المقدمة
ھنا شعر جیم بالرعب وقال في نفسھ بالتأكید سیتم طردي الیوم لاني الفاشل الوحید في القاعة
عند وصول جیم سألھ الرئیس ماذا حدث للبذرة التي أعطیتك إیاھا
قص لھ ما حدث لھ بكل صراحة وكیف فشل رغم كل المحاولات الحثیثة
كان الجمیع في ھذه اللحظة قائما ینظر ما الذي سیحصل فطلب منھم الرئیس الجلوس ما عدا جیم
ووجھ حدیثھ إلیھم قائلا
7
رحبوا بالرئیس التنفیذي المقبل جیم
جرت ھمسات وھمھمات واحتجاجات في القاعة كیف یمكن أن یكون ھذا
وتابع الرئیس قائلا
في العام الماضي كنا ھنا معا وأعطیتكم بذورا لزراعتھا وإعادتھا إلى ھنا الیوم
ولكن ما كنتم تجھلونھ ھو أن البذور التي أعطیتكم إیاھا كانت بذور فاسدة ولم تكن بالإمكان لھا أن
تنمو إطلاقا
جمیعكم أتیتم بنباتات رائعة وجمیلة جمیعكم استبدل البذرة التي أعطیتھا لھ الیس كذلك ؟
جیم كان الوحید الصادق والأمین والذي أعاد نفس البذرة التي أعطیتھ إیاھا قبل عام مضى
وبناء علیھ تم اختیاره كرئیس تنفیذي لشركتي
8
إذا زرعت الأمانة فستحصد الثقة
إذا زرعت الطیبة فستحصد الأصدقاء
إذا زرعت التواضع فستحصد الاحترام
إذا زرعت المثابرة فستحصد الرضا
إذا زرعت التقدیر فستحصد الاعتبار
إذا زرعت الاجتھاد فستحصد النجاح
إذا زرعت الإیمان فستحصد الطمأنینة
لذا كن حذرا الیوم مما تزرع لتحصد غدا
وعلى قدر عطائك في الحیاة تأتیك ثمارھا