مسألة في الحوالة

مسألة في الحوالة

إذا أحال رجل بحوالة على أخر، ورضي المحال بذلك فإنه لا تبقى أية علاقة بين المحيل والمحال، وإنما تصبح العلاقة بين المحال، والمحال عليه، وليس للمحال عودة على المحيل حتى ولو لم يستطع الحصول على الدين من المحال عليه بسبب من الأسباب، كما لو وجده مفلساً، أو أنكر المحال عليه الدين، وذلك لأن الحق تحول بالحوالة من موضعه الأول إلى غيره، وما تحول من موضعه لا يعود إليه إلا بتجديد عودته. الفقه المنهجي: 6/193.