"الشريعة" باعتبارها أحد عناصر المحور الأول

أ. د. يوسف قاسم